كأس النخبة: النجمة بطلا للمرة الـ11

توج فريق النجمة بطلا لكأس النخبة اللبنانية بكرة القدم للمرة الثالثة تواليا والـ11 بتاريخه، بعد فوزه في المباراة النهائية على فريق الإخاء الأهلي عاليه بهدف وحيد سجله المدافع الإيطالي كريستيان لوكا خطأ في مرمى فريقه في الدقيقة الـ38 من الشوط الأول، على ملعب إستاد المدينة الرياضية في بيروت، بحضور أكثر من 7 آلاف متفرج، تقدمهم محافظ مدينة بيروت زياد شبيب ورئيس اللجنة التنفيذية في الاتحاد اللبناني لكرة القدم السيد هاشم حيدر والأمين العام جهاد الشحف والعضوين موسى مكي والدكتور مازن قبيسي، ورئيس نادي النجمة اسعد الصقال ونائبه صلاح عسيران والأمين العام سعد الدين عيتاني والأعضاء، إلى جانب الجهاز الفني لمنتخب لبنان الأول.

ولم يكن الفوز النجماوي وليدة الصدفة أو ضربا من ضروب الحظ، بل جاء بفضل الأداء الجماعي الذي قدموه على مدار الشوطين ولو أن بدايتهم لم تكن على ما يرام بعد أن كان الفريق الجبلي الأفضل تحركا وتهديدا للمرمى (ولكن من دون خطورة مباشرة)، وكان جميع اللاعبين على دراية أن لاعبي الإخاء الأهلي كانوا قد وصلوا إلى المباراة النهائية عن جدارة واستحقاق، فكان لا بد أن يمتصوا فورتهم في الشوط الأول لينقضوا عليهم في الشوط الثاني، وهذا ما حصل بالظبط، بحيث أن لاعبي النجمة كانوا كل شيء في الملعب وهددوا المرمى الجبلي بالعديد من الفرص الذهبية التي أهدرت لعدة أسباب ابرزها التسرع في التسديد وعدم الدقة في التصويب، إلى الرعونة. وكان خط الدفاع النبيذي أفضل الخطوط بقيادة العاجي ادريسا الذي قطع الماء والهواء عن مهاجمي الإخاء وخصوصا كارلوس البرتو غوميز دي ليما هداف البطولة، كذلك علي بزي الذي لا يهدأ، وحسن معتوق الممول البارع، وعلي حمام القائد، طبعا من دون الانتقاص من بقية اللاعبين الذين ابلوا البلاء الحسن وكانوا نجوما كل في مهمته.

أما الفريق الجبلي فكانت بدايته جيدة واستطاع أن يجاري الفريق البيروتي وكاد أن يجره إلى التعادل لولا الخطأ الذي ارتكبه المدافع الإيطالي لوكا بتسجيله هدف المباراة بمرمى فريقه. ولم ينجح لاعبو الإخاء الاهلي في مواصلة الأداء الذي قدموه في الشوط الأول، واكتفوا ببعض الهجمات الخجولة والتسديدات البعيدة، مع العلم أن الفريق لا يزال في طور الإعداد ومن المنتظر أن يكون له الشأن الكبير في الموسم الجديد.

* مثل النجمة: عباس حسن، أمير الحصري وقاسم الزين وعلي حمام وعلي بزي ونادر مطر وعلي الحاج (محمود سبليني 58)، وادريسا نيانغ وحسن المحمد وعلي علاء الدين (كريم درويش 85)، وحسن معتوق.

* مثل الإخاء الأهلي عاليه: شاكر وهبي، نادر مروش وأحمد عطوي وابراهيم خير الدين ومحمد قرحاني ومحمد عطوي ومحمد ابو عتيق (حسن ترمس 76)، واحمد حجازي (حيدر خريس 64)، وكارلوس البرتو غوميز دي ليما وهيغور غيمارايش غونسالفيش وكريستيان لوكا.

* قاد المباراة الدولي هادي سلامة، بمساعدة الدوليين سامر بدر وعلي المقداد.

الصورة بعدسة الزميل طلال علي سلمان

مقالات ذات صلة