الأزرق يخسر أمام العهد بصعوبة (0 ـ 1)

 

مني فريق شباب الساحل بخسارة غير مستحقة أمام فريق العهد حامل اللقب بهدف وحيد سجله  مارتن توشيف في الشوط الاول، في المباراة التي أجريت اليم الأحد 2/12/2018، على استاد الرئيس الشهيد رفيق الحريري في صيدا، في اختتام الأسبوع التاسع من الدوري اللبناني لكرة القدم، بحضور رئيس نادي شباب الساحل سمير دبوق ورئيس نادي العهد تميم سليمان.

لماذا الخسارة لم تكن مستحقة ؟ لأن شباب الساحل فرض شخصيته على المباراة وقدم مباراة هجومية وتكتيكية هي الأفضل له هذا الموسم، أمام فريق مدجج بالنجوم الدوليين وبميزانية تفوق مزانية الأزرق 3 مرات على الأقل، لولا سوء حظ المهاجمين عدم دقتهم في التصويب وبراعة الحارس مهدي خليل لخرج الأزرق بتعادل عادل على الأقل. وكانت التغييرات التي أجراها المدرب محمود حمود الأثر الجيد على الأداء الساحلي وبفضله كانت السيطرة الواضحة على خط الوسط الذي منه انطلق الفريق ككل إلى منطقة الخصم برغم الغياب المؤثر للكابيتانو عباس عطوي المصاب والمهاجم حسين حيدر الممنوع من اللعب ضد فريقه السابق لأنه معار !!!!.

الهدف

في الدقيقة الـ36 كرة امامية وصلت لاياس غير المراقب داخل منطقة الجزاء فحولها برأسه عرضية على باب المرمى ليودعها مارتن توشيف في الشباك.

* مثل شباب الساحل: علي حلال، على الاتات وباكاري كوليبالي ومحمد حمود وزهير عبد الله وسالومون مينساه (علي عبود 82)، وعباس عاصي وحسن كوراني ومحمد سالم (علي الصايغ 79)، وحسين رزق (محمود كجك 57)، وعبد العزيز ندياي.

* مثل العهد: مهدي خليل، علي حديد ونور منصور وأحمد الصالح وحسين دقيق وهيثم فاعور وعيسى يعقوبو ومحمد حيدر وسمير اياس (محمد قدوح 72)، ومارتن توشيف (خليل خميس 85)، وأحمد زريق (حسين منذر 88).

قاد المباراة ماهر العلي، بمساعدة ربيع عميرات واحمد حموضة، إلى الرابع محمد حداد.

الصورة بعدسة الزميل طلال علي سلمان

مقالات ذات صلة