كرة قدم

شباب الساحل يرفع من استعداداته للدوري بتعادل مع طرابلس

 
 
 
 
 
رفع فريق شباب الساحل من معدل استعداداته للموسم الجديد من خلال خوضه العديد من المباريات الودية التجريبية وكان أخرها المباراة التي جمعته مع فريق طرابلس على ملعب بئر حسن وانتهت بالتعادل (1 ـ 1)، وهي كانت فرصة للمدرب محمود حمود لتجربة أكثر من لاعب ومنهم الأجانب للوقوف على جاهزيتهم قبل اختيار الأنسب لضمه إلى التشكيلة الأساسية التي ستخوض غمار دوري الدرجة الثانية الذي سينطلق منتصف الشهر المقبل.
وحضر المباراة رئيس مجلس أمناء النادي الأستاذ سمير دبوق وعضو مجلس الإدارة الحاج علي دبوق ومدير الفريق حسين فاضل، بالإضافة إلى أعضاء الرابطة المركزية لنادي شباب الساحل الذين قدموا قبل بداية المباراة باقة ورد للمدرب حمود.
وكان الفريق الشمالي البادئ في التسجيل عن طريق لاعب أفريقي قيد التجربة من المدرب الألماني ثيو بوكير، أما هدف التعادل فسجله المدافع حسين فحص مستغلا كرة محمد عسكر العرضية فأرتقى للكرة برأسه وزرعها داخل الشباك.
 
الصور بعدسة الزميل طلال علي سلمان
 

بيان مجلس الإدارة: شباب الساحل لن يكون مكسر عصا لأحد

جاءنا من إدارة نادي شباب الساحل البيان التالي:

كنا آلينا على أنفسنا عدم الدخول مع أي لاعب أو جهة في متاهة الجدل العقيم لكن وللأسف إنطلقت حملة إعلامية ظالمة بحق النادي دون الإطلاع على وجهة نظر النادي للوقوف على الصورة الكاملة من هنا نحب أن نوضح ما يلي:
أولا _ ان الجميع يشهد على أخلاق ومناقبية النادي بتعامله مع لاعبيه ومع جميع العائلة الكروية.
ثانيا_ إن نادي شباب الساحل ليس مكسر عصا لأحد وهو حكما ليس بالحلقة الأضعف وإن سفينته إنطلقت إلى الأمام دون الإلتفات إلى جوقة الشتامين والمتطاولين على كبار النادي ورموزه ونحن إذ لا نعير هؤلاء الصغار أي قيمة من مبدأ التطاول على الكبار لن يجعلكم كبار.
ثالثا_ إن لنادي تجربته الأخلاقية الرائدة بالتعامل مع لاعبيه نذكر منها 
1- إحتراف للاعب جاد نور الدين في الخارج بتسهيل من النادي ودون أن يتقاضى النادي اي مبلغ مذكور
2-إعارة اللاعب علي حلال إلى نادي الصفاء وبتسهيل من النادي وبإعتراف وشكره للنادي عبر وسائل التواصل الإجتماعي وأمثلة أخرى 
رابعا - في ما يخص اللاعب حسن كوراني نوضح ما يلي:
1-إن النادي لم يقف يوما في وجه الحق ولن يكون كذلك يوما
2- إن اللاعب يرفض اللعب للنادي الذي ساعده في البروز وخصوصا بعد سقوط الفريق الذي كان هو وبقية اللاعبين يتحملون جزءا من مسؤولية السقوط.
3- قامت الإدارة بإعطاء اللاعب عدة خيارات: الإعارة, التبادل أو التفاوض مع أي نادي يريده فكان الجواب بأننا سنحصل على إستغناء اللاعب مجانا ولوبالقوة 
4- إن إدارة النادي هي أصلب مما يتوقعه الجميع وهي لا تلين أمام الضغوط ولا تقبل بالتعامل بمثل هذه الطريقة.
5- إلى اللاعب وعائلته الكريمة إن لغة الشتائم ليست من قيمنا أو قيمكم ونحن لا نرد الشتيمة بمثلها وإن أبواب النادي مفتوحة للجميع لكم وجهة نظركم ولنا وجهة نظرنا فأبعدوا سعاة الفتنة بيننا للوصول إلى ما هو مصلحة الجميع 

فاضل لموقعنا: عودتنا إلى الأضواء مسألة وقت فقط

 
أبدى مدير فريق شباب الساحل حسين فاضل ارتياحه لفترة الاعداد قبل انطلاق بطولة الدرجة الثانية وفي تصريح لموقعنا قال: "الاستعدادات جيدة حتى الان وخضنا العديد من المباريات الودية، صحيح أن النتائج غير مرضية ولكن الاستفادة منها أكثر خصوصا وأن عدد كبير من اللاعبين يخضعون للتجربة، وبالنسبة للاعبين الأجانب سيصل خلال الأسبوع المقبل المهاجم السنغالي مامادو على أن يصل السنغالي بابي فارا ويلعب في خط الوسط، علما أننا جربنا أكثر من لاعب في الفترة الماضية على أمل أن يوفق الجهاز الفني بأختيار الأنسب، مع التأكيد أن مامادو هو الخيار الأول.
وأضاف: "لقد دعمنا صفوفنا بالعديد من اللاعبين الشبان وكان آخرهم محمد عسكر قادما من الأنصار لمدة 3 سنوات، والحارس علي ضاهر قادما من العهد على سبيل الإعارة، ولا زال الجهاز الفني بقيادة المدرب محمود حمود يبحث عن ضالته بعدد من اللاعبين الجيدين لسد بعض الثغرات.
وأكد فاضل أن الفريق بخير وأن عودته إلى دوري الأضواء ما هو إلا مسالة وقت "على أمل ان نوفق في تحقيق ذلك برضى من رب العالمين، لأن الإدارة والجهاز الفني واللاعبين يقدمون كل ما عندهم لتحقيق حلم العودة السريعة، وفي النهاية من يزرع لا بد أن يحصد والله ولي التدبير".