علامة لموقعنا: لا لإلغاء الدوري ومع اللعب من دون الأجانب

“لسنا مع إلغاء الدوري ولكننا مع استكمال مرحلة الذهاب بالوقت الحاضر على الأقل، وفي حال تحسن وضع البلد في المدى المنظور، فنكمل الدوري بالطريقة الطبيعية”. بهذه الكلمات بدأ أمين سر وعراب نادي شباب الساحل الأستاذ جلال علامة لموقع نادي شباب الساحل، مضيفا أن جميع الأندية لم تعد قادرة على تأجيل الدوري، وعلى هذه الأندية التشاور فيما بينها والبحث بجدية عن مخرج مناسب ينقذ الموسم أقله استكمال مرحلة الذهاب”.

ورأى علامة أن الوضع الاقتصادي “تعبان” وقد تأثرت جميع القطاعات في البلد ومن بينها الأندية، وأنا مع اكمال الدوري من دون اللاعبين الأجانب، لان حالنا كحال معظم المؤسسات والشركات التي بدأت بصرف عدد كبير من مواظفيها، كذلك قامت في المقلب الثاني بصرف نصف رواتب للموظفين”.

وأكد علامة أنه يتفهم قرار الجمهور بالنزول إلى مقر الاتحاد يوم الاثنين المقبل للاعتراض على أي قرار قد يصل إليه الاتحاد والأندية بشأن إلغاء الدوري كما تسرب الخبر في الصحف وعبر المواقع الالكترونية  وحتى على مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن يجب على هذا الجمهور أيضا ان يتفهم بأن الظروف صعبة على الجميع، اجتماع الاثنين بين الاتحاد والأندية سيبحث عن حل وسط يرضي الجميع وللاتفاق على استئناف الدوري بأقل الخسائر على الجميع وخصوصا الأندية، نحن نشعر مع الجمهور ولكن هم يجب أن يشعروا معنا بسبب الظرف الصعب الذي يمر على البلاد والعباد”.

وشدد علامة على أن نادي شباب الساحل ضد أي اقتراح للعب من دون جمهور “لأن الجمهور اللاعب رقم 12 وهو الذي يعطي لعبة لذتها ورونقها، وحضوره يغذي صناديق الأندية ولو كانت شحيحة بعض الأحيان ولكن “بزرة بتسند خابية”، من الممكن تحمل إقامة مباراة أو ثلاثة من دون جمهور ولكن لن نتحمل إقامة كل المباريات من دون الجمهور وسنفعل المستحيل لعدم تنفيذ هذا القرار الصعب على الجميع”.

وفي ظل التحديات التي تمر بها البلاد لم ينس علامة بتقديم التهنئة لنادي العهد بمناسبة إحراز فريقه كأس الاتحاد الآسيوي بكرة القدم، متمنيا للأندية اللبنانية التوفيق والنجاح في رفع أسم لبنان عاليا، كذلك تمنى النحاج للمنتخب الوطني في مسيرته في التصفيات المزدوجة لكأس آسيا ومونديال قطر 2022.

مقالات ذات صلة